بيانات و بلاغات

بيان للمكتب التنفيذي صادر بتاريخ 6 مارس 2019

اجتمع المكتب التنفيذي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل يومه الأربعاء 06 مارس 2019 بالرباط، وذلك بعد متابعة جلسة محاكمة المناضل الكونفدرالي الأخ عبد الحق حيسان التي تشكل عنوانا بارزا وفاضحا للتضييق الممنهج على حرية الرأي والتعبير وعودة بالمغرب على المستوى الحقوقي إلى سنوات كنا نعتقد أن بلادنا قطعت معها، كما تعتبر محاكمة للمواقف القوية والمسؤولة الوطنية والقومية التي عبر عنها الأخ عبد الحق حيسان باسم الكونفدرالية من داخل المؤسسة التشريعية ومحاكمة سياسية كذلك للمواقف وللقرارات النضالية للكونفدرالية الديمقراطية للشغل في مواجهة الهجوم الشرس وغير مسبوق على المكتسبات الاجتماعية والحقوق والحريات وإصرارها على المطالبة بتحقيق المطالب العادلة والمشروعة للطبقة العاملة وعموم الشرائح الاجتماعية المتضررة من الاختيارات اللاديمقراطية للدولة وحكوماتها وكذلك بمطالبتها بإطلاق سراح كل المعتقلين.

وعليه، فإن المكتب التنفيذي:

  1. يستنكر ويدين استمرار محاكمة الأخ عبد الحق حيسان ويطالب مجددا بوقف هذه المتابعة التي تسيء لبلادنا ولمؤسساتها. كما يدين كل المتابعات في حق المناضلين الكونفدراليين كالأخ عبد الله رحمون، ويؤكد أن الكونفدرالية الديمقراطية للشغل ستستمر في نضالها المستميت من أجل الديمقراطية الحقة والعدالة الاجتماعية.
  2. يحيي عاليا المناضلات والمناضلين الكونفدراليين وكل الديمقراطيين من تنظيمات سياسية وحقوقية ونقابية وكل الفعاليات التي هبت للتعبير عن دعمها ومساندتها للأخ عبد الحق حيسان وللكونفدرالية الديمقراطية للشغل.
  3. يعبر عن اعتزازه وشكره العميقين لهيئة الدفاع التي شكلت مضامين مرافعاتها كشفا للخلفيات السياسية لهذه المحاكمة ودحضا للأسس الهشة التي بنيت عليها.
  4. يدعو كل الأجهزة النقابية المحلية والقطاعية إلى المزيد من التعبئة لحضور جلسة 20 مارس 2019 بالمحكمة الابتدائية بالرباط، و لمواصلة خوض النضالات المسؤولة والقوية ردا على الهجوم المتصاعد على الحقوق والحريات وتحقيق المطالب العادلة. كما يدعو كافة الشرفاء في بلادنا من تنظيمات سياسية وحقوقية إلى التكتل في مواجهة هذه المحاكمة المهزلة صونا للمكتسبات الحقوقية التي ناضل من أجلها الشعب المغربي.

المكتب التنفيذي

الرباط 6 مارس 2019

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى