بيانات و بلاغات

بلاغ المكتب التنفيذي للكدش الصادر بتاريخ 05 ماي 2021

اجتمع المكتب التنفيذي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل يومه الأربعاء 05 ماي 2021 عن بعد، حيث تدارس مختلف مستجدات الوضع الدولي والوطني، كما وقف على تظاهرات فاتح ماي لهذه السنة التي مرت في أجواء المنع والقمع والتضييق وحصار مقرات الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، مما يؤكد صحة مضمون شعار عيد العمال الذي رفعته منظمتنا ” لا لاستغلال الظرفية للمس بالحقوق والحريات والمكتسبات الاجتماعية” في سياق يعرف استمرار مظاهر الاحتقان الاجتماعي نتيجة الأزمة الخانقة والتي تبرز تجلياتها في ارتفاع معدل البطالة وتدهور القدرة الشرائية لأغلب المواطنين/ ات واستمرار نزيف تسريح العمال وتقليص ساعات العمل والإجهاز على الحقوق والمكتسبات في العديد من القطاعات وتوقف قطاعات إنتاجية وخدماتية بسبب تداعيات الجائحة في ظل غياب إجراءات حكومية ناجعة لصالح الأجراء والمقاولات المتضررة، وعليه فإنه:

  • يثمن عاليا المجهودات التي بذلها الأخوة والأخوات في الاتحادات الكونفدرالية المحلية والإقليمية، ونجاحهم في تنظيم تظاهرات فاتح ماي رغم كل أشكال الحصار والتضييق، ويحيي عاليا كل فئات الشغيلة التي استجابت لدعوة الكونفدرالية الديمقراطية للشغل لتخليد ذكرى فاتح ماي بالاحتجاج على الأوضاع الاجتماعية للطبقة العاملة والفئات الواسعة من الشعب المغربي وضد كل أشكال استغلال الجائحة للتضييق على الحقوق والحريات والمس بالمكتسبات الاجتماعية.
  • يدين القمع والتنكيل الذي تعرض له المناضلات والمناضلون الكونفدراليون بمكناس أمام مقر المنظمة، والذي تسبب في كسور وإغماءات في صفوفهم، ويستنكر الحصار الذي تعرضت له مقرات الكونفدرالية الديمقراطية للشغل يوم عيد العمال في عدة مدن كأكادير وغيرها.
  • يعبر عن احتجاجه واستنكاره على السلوك المشين لوزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي بإقصاء النقابة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل النقابة الأكثر تمثيلية من الحوار القطاعي في خرق سافر للمواثيق والقوانين المؤطرة للحوار الاجتماعي، ويطالب بالتدخل لوقف هذه التجاوزات غير المسؤولة.
  • يستغرب من التماطل في إصدار القرارات الوزارية المحددة للفئات والتقطيع الانتخابي في أغلب قطاعات الوظيفة العمومية وإقصاء الحركة النقابية من الحوار حول تدبير الانتخابات في هذه القطاعات. كما ينبه وزارة الشغل إلى بعض الإجراءات التي اعتمدتها، والتي تمس بالعملية الانتخابية وتستهدف مصداقية التمثيلية النقابية، ولا تندرج ضمن صلاحيات وزارة الشغل التي هي جهاز مشرف على العملية، خصوصا أن هذه الإجراءات لم تكن موضوع نقاش في اللقاء الأخير الذي جمع الوزير بالمركزيات النقابية.
  • يجدد التعبير عن تضامنه ودعمه المطلق للشعب الفلسطيني ومساندته للمعركة البطولية للمقدسيات والمقدسيين دفاعا عن القدس وعن الحقوق التاريخية للفلسطينيين.

المكتب التنفيذي

الدار البيضاء في 05 ماي 2021

تحميل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى