بيانات و بلاغات

بلاغ المكتب التنفيذي الصادر بتاريخ 11 مارس 2019

اجتمع المكتب التنفيذي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل بالمقر المركزي بالدار البيضاء يومه الاثنين 11 مارس 2019، وقد تداول في مختلف عناصر السياق الوطني وتقاطعاته الدولية والإقليمية، كما وقف على تطورات محاكمة الأخوين عبد الحق حيسان وعبد الله رحمون والوضع الذي يعيشه قطاع التعليم من احتقان حاد نتيجة تعنت الحكومة في الاستجابة لمطالب مختلف الفئات التعليمية وعلى رأسها الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد وعليه فإن المكتب التنفيذي :

  1. يعتبر محاكمة الأخ عبد الحق حيسان استهدافا للكونفدرالية الديمقراطية للشغل ومحاكمة لمواقفها القومية والوطنية التي عبر عنها الأخ حيسان وأعضاء المجموعة الكونفدرالية بمجلس المستشارين، ويؤكد أن الكونفدرالية الديمقراطية للشغل مصرة وثابتة على مواقفها وستواصل خوض النضال المستميت من أجل وقف هذه المحاكمة، وباقي المتابعات في حق المناضلين الكونفدراليين وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين، ومن أجل المطالب العادلة للطبقة العاملة وعموم الشرائح الاجتماعية ضحية السياسات العمومية اللاديمقراطية.
  2. يعتبر أن حالة الاحتقان الحاد التي يعرفها الوضع الاجتماعي هي نتيجة طبيعية لإصرار الدولة وحكومتها على ضرب  الحريات والتخلي عن دورها في  تقديم الخدمات العمومية والإمعان في الإجهاز على القدرة الشرائية لشرائح واسعة من المواطنين، وسياسات التفقير والتهميش، في ظل غياب أي شكل من أشكال الحوار بين مكونات المجتمع وتعبيراته حول كل القضايا التي تهم المواطنات والمواطنين وتجميد الحوار الاجتماعي والتضييق على الحريات وخاصة الحريات النقابية.
  3. يدين التدخل الأمني في حق مناضلي الكونفدرالية الديمقراطية للشغل ببني ملال خلال اعتصامهم احتجاجا على الطرد التعسفي للعمال ويطالب بالاستجابة لمطالبهم العادلة والمشروعة. كما يدين التدخل القمعي في حق أساتذة الزنزانة 9 خلال احتجاجهم السلمي للتعبير عن مطالبهم المشروعة.
  4. يؤكد دعمه ومساندته لكل الفئات التعليمية بما فيها الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، في نضالها المشروع من أجل حقوقهم المشروعة، كما يؤكد رفضه لكل الاختيارات والإجراءات التي تروم تفويت التعليم العمومي وخوصصته وسلعنته كمدخل للإجهاز على كل الخدمات العمومية.
  5. يدعو المناضلات والمناضلين والتنظيمات الديمقراطية إلى المزيد من التعبئة للحضور بكثافة في الوقفة الاحتجاجية أمام المحكمة الابتدائية بالرباط يوم 20 مارس 2019 تضامنا مع الأخ عبد الحق حيسان وتنديدا بمحاكمته السياسية، كما يدعو للحضور بكثافة للوقفة الاحتجاجية التي دعت إليها اللجنة الوطنية  للتضامن والدفاع عن البرلماني الكونفدرالي الأخ عبد الحق حيسان  والصحفيين المتبعين يوم الأربعاء 13 مارس 2019 على الساعة الخامسة والنصف مساء أمام البرلمان.
  6. يقرر عقد لقاءات جهوية يومي 16 و17 مارس 2019 للتعبئة لمواصلة البرنامج النضالي  ولتنزيل البرنامج التنظيمي الكونفدرالي.

المكتب التنفيذي

البيضاء 11 مارس 2019

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى